Skip to main content
سارلاند

فرانكا بوتنتة وتيل شفايغر هما خير مثال على النجوم التي يفرزها مهرجان أفلام ساربروكن للمواهب الناطقة بالألمانية. الولاية التي غيرت جنسيتها ثمان مرات خلال 200 عام تفتخر بهذا النتاج الفني. فهي تقع على الحدود مع فرنسا وتتأثر بطراز الحياة الفرنسية وبالمطبخ الفرنسي. وبينما كانت صناعة استخراج ومعالجة الفحم جوهر النشاط الاقتصادي في الولاية، تتنافس اليوم قطاعات التعدين وصناعة السيارات وقطاع برمجة الكومبيوتر على مركز الصدارة بين النشاطات الاقتصادية. وقد خلف قطاع التعدين مشهدا رائعا يتجلى في كهف فولكلينغر الذي تعتبره منظمة اليونسكو إرثا ثقافيا عالميا. أما الاسم ذو الشهرة العالمية الأوسع في الولاية فهو مصنع البورسلان (سيراميك) فاليري وبوش.

العاصمة: ساربروكن
السكان: 986887
المساحة كم: 2569