Skip to main content
الثقافة والإعلام

الوسائل الرقمية

تُغَيّر الإنترنت شكل المشهد الإعلامي أيضا في ألمانيا بشكل جذري
SoMe
© escapejaja/stock.adobe.com

دخول التقنية الرقمية إلى عالم الإعلام، وانتشار الإنترنت والتزايد المستمر في أجهزة الاتصال الجوالة، والمسيرة الظافرة لوسائل التواصل الاجتماعي غيرت جميعها سلوك استخدام وسائل الإعلام بشكل جذري. 63 مليون إنسان باتوا اليوم على الشبكة أونلاين في ألمانيا، وهذا يعادل 90 في المائة من السكان الناطقين بالألمانية ممن تجاوزت أعمارهم 14 عاما. أكثر من 50 مليون إنسان في ألمانيا يستخدمون الإنترنت يوميا. وقد أمضى كل مستخدم يوميا حوالي 182 دقيقة وسطيا على الشبكة أونلاين، ويصل هذا الرقم إلى 336 دقيقة بين أبناء 14 حتى 29 سنة. أكثر من نصف السكان يقوم بالتصفح عبر الوسائل الجوالة. بالإضافة إلى ذلك، فإن نصف مستخدمي الإنترنت تقريبا باتوا اليوم أعضاء في مجموعة خاصة.

استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

الثورة الرقمية وَلّدت مفهوما جديدا لمصطلح العامة، ووسائل التواصل الاجتماعي وعالم التدوين باتت اليوم مرآة تعكس المجتمع المنفتح والمتحاور، الذي يشارك كل فرد فيه في صنع الرأي وفي الحوار.

حوالي 38 مليون مستخدم ومستخدمة ينشطون في ألمانيا على وسائل التواصل الاجتماعي، غالبيتهم على فيسبوك، ويوتيوب وإنستغرام.

جميع دور الإعلام الألمانية تقريبا متواجدة اليوم على مواقع وشبكات التواصل الاجتماعي.

ضمن إطار الجهود المبذولة لمواجهة الأخبار الكاذبة والمعلومات المزيفة يتحمل الصحفيون من مختلف التخصصات مسؤوليتهم بكل جدية.