Skip to main content
السياسة الخارجية

مساعدات إنسانية

تقدم ألمانيا المساعدات لضحايا الأزمات والنزاعات والكوارث الطبيعية، دون النظر إلى الأسباب التي أدت إلى وقوعهم ضحية الحاجة.
Humanitäre Hilfe
© dpa

من خلال المساعدات الإنسانية تقدم الحكومة الألمانية الاتحادية يد العون في شتى أنحاء العالم، للناس المتضررين من الكوارث الطبيعية ولضحايا الحروب والنزاعات المسلحة وغيرها من الأزمات والصراعات، ممن يقعون ضحية الحاجة، أو الذين تهددهم مثل هذه المخاطر. ويتم هذا بغض النظر عن أسباب الوقوع وظروف الوصول إلى هذه الحال. وتشكل المساعدات الإنسانية تعبيرا عن تحمل المسؤولية الأخلاقية وعن التضامن مع الناس الذين يقعون ضحية الحاجة. وهي تقوم فقط على أساس حاجة المحتاجين، وتعتمد على مبادئ إنسانية وأخلاقية، إضافة إلى الاستقلالية والحيادية وعدم التحيز.

دعم منظمات المساعدات الدولية

تتولى ألمانيا مسؤوليتها تجاه الناس في حالات الطوارئ، وتعمل بشكل فعال من أجل تقوية وتطوير نظام المساعدات الإنسانية العالمي. في 2020 قدمت الحكومة الألمانية الاتحادية تمويلا من الموازنة  بقيمة 1,64 مليار يورو من أجل المساعدات الإنسانية. بهذا كانت ألمانيا  واحدا من أكبر المانحين للمساعدات الإنسانية في العالم. لا تقدم الحكومة الألمانية هذه المساعدة بشكل مباشر، وإنما من خلال دعم مشروعات مناسبة تقوم بها مؤسسات الأمم المتحدة الإنسانية والصليب والهلال الأحمر، إضافة إلى منظمات ألمانية غير حكومية.

وتتركز جهود المساعدات الألمانية بشكل رئيسي على الأزمات الإنسانية في الشرق الأوسط وأفريقيا. بالإضافة إلى ذلك تعتبر ألمانيا منذ سنوات طويلة من الداعمين الدائمين وثاني أكبر المانحين لصندوق الأمم المتحدة للمساعدات الطارئة CERF، إضافة إلى صندوق مجموعة بلدان الأمم المتحدة الإنساني.